مجلس وزراء الخرطوم يطمئن على تجهيزات العام الدراسي الجديد ويفرض ضوابط بعدم زيادة رسوم المدارس الخاصة الا بعد كل ٣ سنوات بزيادة لاتتجاوز ٢٠% ..

إستمتع مجلس وزراء حكومة ولاية الخرطوم لتقرير ضافي حول إستعدادات الولاية لفصل الخريف هذا وقد بدأت الإجراءات فعليا عبر غرفة طوارئ تشترك فيها الوزارت ذات الإختصاص بالتنسيق مع الدفاع المدني للحد من أخطار السيول والفيضانات عبر تطهير المصارف وبناء مصارف جديدة وصيانة طلمبات السحب ونظافة آبار التصريف وتعلية ضفاف الأنهر ونظافة الأنفاق بالإضافة إلي صيانة السدود وبناء سدود جديدة مثل سد وادي حسيب وسد الرواكيب ومعلوم أنها تحجز كميات كبيرة من المياة وهي ذات فائدة مؤكدة في حصاد المياه وإستغلالها في الإستخدام البشري وأيضا العبارات والمواسير وقال الناطق الرسمي بإسم المجلس الدكتور محمديوسف الدقير نستطيع القول أن الإستعدادات علي قدر المستوي ونتمني أن يكون خريف خير وبركة علي الولاية.
أيضا تلقي المجلس تقريرا ضافيا من وزير التربية والتعليم حول إستعداد وزارته لإستقبال العام الدراسي 2019 علما أن ولاية الخرطوم تحتضن حوالي 34% من نسبة التعليم العام مما يلقي علي عاتقها مسؤولية كبيرة وقد بداء بالفعل الإستعداد للعام الدراسي من وقت مبكر في طباعة الكتاب المدرسي و أضاف الدقير يمكن القول بأن التسليم الفوري للكتب للمدارس وكذلك إجلاس المعلمين والطلاب فقد تم التعاقد مع شركة جياد وقد بداءت التسليم الفعلي لتتم عملية الإحلال والإبدال للإجلاس في المدارس ووضع إحتياطي مناسب
لمقابلة الزيادة المحتملة وأردف.. نحن في الولاية لدينا 1875 مدرسة أساس حوالي 917000 تلميذ وتلميذة مع عدد مقدر من المعلمين الذين يتم تدريبهم علي نحو متوالي بالتنسيق مع وزارة التنمية البشرية.
ومن الموجهات التي أقرها مجلس الوزراء هي إنتخاب المجالس التربوية فورا وعدم فرض أي رسوم أو مساهمات إلا بما يحدده المجلس التربوي ومع ذلك ألا يحرم أي طالب من الدراسة وألايطرد البتة ويكون التعامل في النواحي المالية مع ولي الأمر مباشرة.
أيضا هناك توجيه واضح بتفعيل النشاط اللاصفي لمدراس الولاية ولذلك صدر توجيه بتنظيم دورة مدرسية ثقافية رياضية تربوية لمدارس ولاية الخرطوم بدلا من الشحن الأكاديمي الواضح للطلاب وقال الزبير… نستطيع الجزم أن ولاية الخرطوم تستقبل العام الدراسي بإستعداد كامل وقد أشاد المجلس برئاسة الوالي الفريق أول مهندس مستشار ركن عبدالرحيم محمدحسين بأداء وزارة التربية والتعليم والمعلمين بالولاية كما تقدم المجلس بإشادة خاصة بالجهد الشعبي والخيري الذي يمثل رافعة أساسية لدعم العملية التعليمية بولاية الخرطوم هذا وقد أكد الدكتور محمديوسف الدقير بأن المجلس قد أقر توجيها للمدارس الخاصة بعدم زيادة الرسوم إلا وفق ماحدده القانون وهي الزيادة كل ثلاثة سنوات ولاتتجاوز نسبتها 20% بالمائة .
مجلس وزراء الولاية طلب تقريرا خاصا عن التعليم الخاص.
أجاز المجلس توصيات القطاعين الإقتصادي والإجتماعي حول موجهات إعداد موازنة الولاية للعام2019 كما درجت الولاية لإستباق ذلك بدراسات إستراتيجية ومصفوفات وفق رؤية إستراتيجية متكاملة وتفكير جماعي.

اترك رد