حمدوك يغادر إلى بروكسل يوم الأحد

يتوجه دكتور عبد الله حمدوك رئيس مجلس الوزراء إلى العاصمة البلجيكية بروكسل، الأحد المقبل للمشاركة في اجتماع وزراء خارجية الإتحاد الأوروبي المكون من 28 دولة، استجابة لدعوة من الممثلة العليا للإتحاد الأوروبي فيدريكا موغيريني.

وينتظر أن يتم خلال الزيارة التي يرافقه خلالها كل من وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني ووزيرة العمل والتنمية الاجتماعية لينا الشيخ عمر ووكيل التخطيط بوزارة المالية والتخطيط الاقتصادي مكي ميرغني عثمان- ينتظر أن تبحث آفاق التعاون مع الإتحاد الأوروبي خاصة في ظل التغيرات التي حدثت في البلاد عقب ثورة ديسمبر.

وقالت الممثلة العليا للإتحاد الأوروبي أن الهدف من الدعوة هو التعرف على الوضع الحالي (الانتقال الديمقراطي في السودان) وإظهار الدعم السياسي للحكومة الانتقالية وتحديد أفضل السبل لدعم الإتحاد الأوروبي لهذه العملية السياسية والاقتصادية والاجتماعية الهامة.

وقد استقبلت البلاد الاسبوع المنصرم وفدا رفيعا من الإتحاد برئاسة السيد جان كريستوف بيليارد، نائب الأمين العام لخدمة العمل الخارجي في الإتحاد الأوروبي (نائب وزير خارجية الإتحاد الأوروبي)، التقى بالعديد من المسؤولين، على رأسهم رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الخارجية.

وأكد الوفد أن دول المجموعة الأوربية ستقدم للسودان منحاً بقيمة 200 مليون يورو وستقوم لاحقا بتقديم مبلغ 141 مليون يورو وكذلك مبلغ 100 مليون يورو ومبلغ 25 مليون يورو كمساعدات إنسانية.

وأشار إلى أنهم سيدرسون احتياجات السودان في هذه المرحلة وسيقومون بالتنسيق مع الجهات المختصة لدعم المشاريع التنموية، مؤكدين أن الإتحاد الأوروبي سيقوم بالتنسيق مع المؤسسات المالية الدولية لدعم السودان لمقابلة الاحتياجات العاجلة وكذلك دعم الاقتصاد السوداني

اترك رد